الاسئلة المتكررة 2020-09-27T10:19:13+00:00
الاسئلة المتكررة والشائعة
  • خطاب طلب رقم مختصر
  • خطاب تفويض
  • شهادة تسجيل الجهة
  • ملء استمارة طلب الرقم المختصر
  • خطاب طلب استخراج رخصة
  • ملء استمارة مرشد دليل الترخيص
  • رفع شكوي لدى المشغل
  • في حال عدم حل المشكلة من المشغل التواصل مع 5050 ورفع شكوى مع رقم البلاغ المرجع لدى المشغل

هو الرقم المختصر لشئون المستهلك بجهاز تنظيم الاتصالات والبريد لتلقي الشكاوى والاستفسارات من المستهلكين مباشرة.

القيام بكتابة الرمز *#06# ومن ثم نسخ الرقم المتسلسل والتأكد من أنه مطابق للرقم المذكور على المغلف وبالإمكان الدخول للرابط http://imei.tpra.gov.sd ومعرفة بلد المنشأ

  • الاتصال على 5050
  • توضيح الرقم المراد الانتقال به
  • البيانات المرفقه واثبات الشخصية
  • توضيح تاريخ تقديم طلب الانتقال

يقدم طالب الترخيص طلباً مصحوباً بالمستندات الأتية:

  • شهادة التأسيس.
  • صورة من عقد ولائحة تأسيس الشركة واتفاقية المساهمين.
  • شهادة خلو طرف من الضرائب وإبراء ذمة من الزكاة.
  • صورة من الرخصة التجارية والسجل التجاري
  • شهادة مقدرة مالية.
  • سيرة ذاتية عن الشركة ونشاطها.
  • الوثائق والاتفاقيات التي تضمن قيام طالب الترخيص بنقل البعائث البريدية

خطة عمل لتنفيذ المشروع على مدى ثلاث سنوات وتشتمل على الأتي

  • أهداف المشروع
  • وصف الخدمة المراد تقديمها
  • عدد الفروع والوكالات (نطاق التغطية)
  • خطة الاستثمار والتمويل (التكلفة-رأس المال ومصادره-فترة الاسترداد-العائد على الاستثمار……)
  • استراتيجية التسعير والتعرفة المقترحة
  • عدد وسائط النقل وأنواعها
  • عدد العاملين
  • الهيكل التنظيمي الوظيفي
  • حجم العمل (المتوقع).
  • (الايرادات/المصروفات/الأرباح/الخسائر )المتوقعة.

قامت العديد من الجهات الاكاديمية والبحثية في أماكن كثيرة من العالم بإجراء بعض الدراسات لبحث مدي إحتمالية وجود علاقة بين التعض لمثل هذه الترددات والاشعاعات ومرض السرطان او اي امراض اخرى ، ولكن هذه الدراسات والابحاث لم تتوصل الي وجود علاقة بين استخدام الهاتف السيار والاثار الصحية السلبية ، مع ذلك فهنالك العديد من الدراسات التي مازالت جارية حتي الان في معامل عديدة، والخلاصة فإنه لا يوجد حتي الان دليل علمي يثبت العلاقة بين الاشعاعات الراديوية والامراض.

لم تثبت الدراسات التي اجريت حتي الان وجود أضرار صحية نظراً لأن الطاقة الصادرة عن هوائيات المحطات القاعدية المنشأة وفقاً للضوابط المعتمده تعد أمنه ولوجود مسافه كافية بين هوائي الارسال (فوق البرج) والعموم، علماً بأن تلك المسافة تقاس من الهوائيات نفسها وليس من الابراج التي تحملها.

لم يثبت حتى الأن خلال نتائج الدراسات العلميه وجود مخاطر على مستخدمي الهواتف المتنقله سواء على الاطفال أو الكبار وقد اثبتت المنظمات ان لا حاجه للإجرءآت الوقايه لأن الضوابط الصادره من الهيئه الدوليه للحمايه من الإشعاعات غير المؤينه أعدت لحماية الناس دون قيود عمريه.

هنالك ضوابط إنشائيه وفنية للترخيص بإنشاء المحطات القاعدية وابراج الاتصالات اللاسلكية صادرة من وزارة التخطيط العمراني ووزارة تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات (الهيئه القوميه للاتصالات) ويجب علي جميع مقدمي خدمات الاتصالات الالتزام بها قبل الحصول علي التصديق بتركيب أبراج الاتصالات ، كما يجب علي مقدمي خدمات الاتصالات أثناء التشغيل التأكد من الالتزام بالضوابط المعتمدة من قبل الهيئة بشأن مستويات التعرض للبث اللاسلكي.

نعم. هنالك العديد من الارشادات والضوابط العالمية التي صدرت عن منظمات عالمية وموثوقة، تم تبنيها في معظم دول العالم، ومن أهما الضوابط الصادرة عن الهيئة الدولية للحماية من الاشعاع غير المؤين التي اوصت بها منظمة الصحة العالمية ، وقد اصدرجهاز تنظيم الإتصالات والبريد لوائح واشتراطات للتعرض البشري للمجالات الكهرومغنطيسية للترددات الراديوية التي تتضمن الضوابط الفنية والتنظيمية للحد من التعرض البشري لمجالات الاشعاعات الكهرومغنطيسية الصادرة من أجهزة ومعدات الاتصالات وفق التوصيات المعتمده عالمياً، . وقد تم تعميمها علي جميع المشغلين للإلتزام بها.

قامت العديد من الجهات الاكاديمية والبحثية في أماكن كثيرة من العالم بإجراء بعض الدراسات لبحث مدي إحتمالية وجود علاقة بين التعض لمثل هذه الترددات والاشعاعات ومرض السرطان او اي امراض اخرى ، ولكن هذه الدراسات والابحاث لم تتوصل الي وجود علاقة بين استخدام الهاتف السيار والاثار الصحية السلبية ، مع ذلك فهنالك العديد من الدراسات التي مازالت جارية حتي الان في معامل عديدة، والخلاصة فإنه لا يوجد حتي الان دليل علمي يثبت العلاقة بين الاشعاعات الراديوية والامراض.

  • منظمة الصحه العالميه:

نتائج البحث حتى الأن تشير إلى أنه لايوجد دليل علمي مقنع بأن التعرض للإشعاعات الراديويه الضعيفه من المحطات القاعديه والشبكات اللاسلكيه يسبب تأثيرات سلبيه.ويتم البحث مع المنظمات عالميه مختلفه منها الوكاله الدوليه لابحاث السرطان.

  •  الجمعيه الملكيه في كندا:

لا يوجد دليل في حدوث زياده مستمره في المخاطر الصحيه بسبب التعرض للإشعاعات حتى الأن و1ذلك لأن الإشعاعات المنبعثه ضعيفه جدا.

  • المجلس المحلي للحمايه من الإشعاعات النوويه_المملكه المتحده:

أن جميع الأدله الموجوده لا تدل على ان الهواتف المتنقله لها اي تأثيرات ضاره على صحة الجمهور

  • تقرير جموعة الخبراء المستقلين البريطانيين _المملكه المتحده _(ويعرف بتقرير ستيوارت):

تشير مجمل الأدله حتى الآن على ان التعرض لإشعاعات راديويه اقل من المستويات المحدده في ارشادات الهيئه الدوليه لايشكل اي اضرار على الصحه العامه.

  • هيئة الغذاء والدواء الأمريكيه:

خلال السنوات الخمسة عشر الماضيه .أجريت مئات الدراسات التي بحثت في الاثار الحيويه لطاقة الموجات التردديه الصادره من الهواتف السياره وقد لاحظ بعض الباحثون وجود تغييرات حيويه مرتبطه بالموجات الراديويه، ولكن هذه الدراسات اخفقت في تحقيق نفس النتائج عند تكرارها، ومعظم الدراسات التي نشرت لم تظهر وجود ارتباط بين التعرض للموجات الترددية من الهاتف السيار والمشكلات الصحية.

معدل الامتصاص النوعي هو وحده قياس كميه طاقة الترددات الراديوية التي تمتص بوساطه انسجه جسم الانسان . وهو يشير الي متوسط معدل الطاقة الممتصة لكل كيلوجرام من الانسجه (واط لكل كيلو جرام) . ولقد استخدم هذا القياس لتحديد مدي مطابقة الهواتف المتنقلة لمعايير السلامة.
توصي الهيئة الدولية للحمابة من الاشعاع غير المؤين ان يكون الحد الاعلي لمعدل الامثصاص النوعي في الرأس 2 واط لكل كيلوجرام موزعه في المتوسط علي اي 10 غرام من الرأس (0.02 واط يتم امتصاصها في كل 10 جرام من الرأس) علماً بأن معدل الامتصاص النوعي 4واط / كجم يتسبب في زياده حرارة الجسم بجزء من الدرجة المئوية

يجب علي مصنعي الهواتف السياره التاكد من أن منتجهم تتوفق مع مستويات معدل الامتصاص النوعي التي تم اعتمادها بوصفها معدلات مقبولة للسلامة.ويمكن للمشتري ان يطلع علي معدل الامتصاص النوعي عند اختياره للهاتف السيار الجديد بالرجوع الي دليل استخدام الهاتف السيار المرفق مع الجهاز ، وعموماُ فإن الهواتف المطروحه للبيع في الاسواق تكون مطابقة للمعدلات الآمنه المسموح بها للامتصاص النوعي اذ يتم التحقق من مطابقتها للمعايير الامنه من قبل الجهات المختصة ، ولا يتضمن ذلك الاجهزه المقلده او غير المرخصة.

هذه التكنولوجيا عالميه ولم يتم إستحداثها في السودان وتستخدمها الدول المتقدمه قبلنا بسنوات طويله وعلى نطاق اوسع ولم يثبت ظهور أي تحذير علمي بإستخدام هذه التكنولوجيا سوف تقوم هذه الدول المتقدمه بوقف إستخدامها ونحن أيضا.

يضمن ذلك منظمة الصحه العالميه والتي تراقب تلك التأثيرات على مستوى العالم ولا تستطيع أي دوله أن تخفي ذلك, شأنها شأن الأمراض الوبائيه , بالإضافه الى الثوره الإعلاميه الحاليه والتي لايمكن لأي دوله في العالم أخفاء أي حقيقه, خاصة إذا كانت تؤثر على صحة المواطنين في كافة أنحاء العالم.

  • أذونات و طلبات
  • مطابقات و إجازة النوع
  • التراخيص
  • الشكاوي
تغير حجم الخط